السبت، 30 يناير، 2010

معاناه حمار


كائن من ضمن الكائنات ربنا رزقنا بيه لخدمتنا والاستفاده منه وجعلنا نرعاه ونحميه بما يحقق منفعتنا وبردوا رفقا به ولكن احنا طبعا لازم نحسسه بالظلم والقهر في كل حاجه

يخدمنا ويطلع عنيه وبردوا نعذبه ونزله مكأفاه للي بيعمله معانا ومكأفاه لمساعدتنا

مدخلينه في كل حاجه في الزراعه ومع الفلاح بيعتبر الحمار وسيله مواصلاته وعربيه نقله بيشيله كل حاجه وفي الاخخر لمقابل يكون انه يسيبه من غير اكل ولا غطا في البرد ويدخل يدفي وينام هو

هو ده مش كائن بيحس ؟ ولما تيجي تسال حد منهم يقولك يعني انيمه في البيت مكاني هنعمله ايه يعني ماهو متعود !!!!

يشيل ويحط ويروح وييجي وفي الاخر نضربه في الزحمه قال مش عايز يمشي او مش قادر يمشي او يطلع المطلع العالي عليه وفوق قدرته هو في ايه؟

طيب لما تلاقي حمار واقف وفي واحد يجيب دبوس ويشكه بيه في بطنه وده واقف في حاله والتاني المفترض انه ماشي في حاله يبقي ده اسمه ايه؟

في مباراه الجزائر كسبناهم لونا الحمار بعلمهم وفي ناس حرقت العلم علي الحمار فين الاحساس؟؟؟

وكذلك في اي حاجه وغيره وغيره كتير من المواقف اللي كلنا بنشوفها في الشوارع

هو يعني عشان مش قادر يتكلم ويتمرد ويتنكر علي وضعه نعمل اللي احنا عايزينه فيه بدون شعور علي الرغم انك لو نظرت لعين الحمار هتحس فيها بحزن فظيع وظلم واسي يمكن تغير موقفك وتحس بيه

هو احنا ليه كده مش بقي عندنا ادني احساس بالرحمه

ده حتي الرسول صلي الله عليه وسلم وصانا بالرفق بالحيوان بجد مش عارفه اقول ايه

غير ان كل حاجه بقيت بتقابل بالسوء

ترضي لنفسك انك تتعامل كده؟ مانت وهو كائن واحد والفرق العقل بينكم بس الاحساس موجود لو ترضي لنفسك تتعامل بالقسوه دي خليك علي وضعك واوعي تتغير

وربنا يقويك ياادي الحمار علي حالك

ليست هناك تعليقات: